ألقى ​رجال المباحث​ القبض على فتاة تبلغ من العمر 12 عاماً أقرت بإقدامها على قتل طفلة عمرها 4 سنوات والتي عثر على جثتها مشنوقة في أحد العقارات المهجورة بمنطقة أوسيم بمحافظة الجيزة.
وبقي سبب قتل الطفلة مجهولاً حتى قامت ​الأجهزة الأمنية​ المصرية بكشف ملابسات الجريمة اليوم السبت، وتبين بنتيجة التحقيقات أن الطفلة المجني عليها، كانت تقيم بصحبة والدتها بعد انفصالها عن والدها، وأنها أثناء لهوها بالشارع، بالقرب من منزل والدتها، طلبت منها الجانية وهي طفلة تبلغ من العمر 12 عاما، اللعب معها بمدخل عقار مهجور، ثم قامت بشنقها بحبل، وانصرفت من المكان عقب ارتكاب الجريمة، وقد أفضت التحقيقات أيضاً إلى أن الفتاة القاتلة قامت بفعلتها بسبب تأثرها بمشاهدة أفلام العنف والقتل التي كانت تشاهدها على المنصات الإلكترونية.
وكانت الشرطة تلقت بلاغاً بالواقعة، وظلت يومين تبحث عن القاتل من دون جدوى، بعدها بدأ رجال المباحث في تفريغ كاميرات المراقبة، وفحص عدد من المشتبه بهم، حتى تمكنت من التوصل لهوية مرتكب الجريمة.