أُلقي القبض على الرياضية الأوكرانية الأصل ​سفيتلانا غنيزديلوف​ والتي تعيش في "إسرائيل" وتحمل جنسيتها، بتهمة المتاجرة بالفتيات وإدارة شبكة بيوت دعارة، تحت عنوان صالات التدليك.
وكشفت مصادر إعلامية ان سفيتلانا وظّفت أشخاصاً على مواقع باللغة الروسية، ونشرت إعلانات توظيف لصالونات التدليك الخاصة بها. وقد توجّهت بعض الفتيات إلى فلسطين المحتلة على أنهن سائحات، ما قد شكّل جدلا كبيرا، أما محاميها فنفى تورطها بذلك قائلاً :"نحن نتحدث فقط عن التدليك، تنفي موكلتي تورطها في هذه القضية، نحن نتحدث عن إمرأة بارزة ورياضية حصلت على العديد من الميداليات، وليس لها سجل إجرامي".