قتلت الممثلة المصرية ​عبير بيبرس​ زوجها رجل الأعمال المصري عمرو السيد عبد الله بعد خلافات حدثت بينهما، الا ان افراد عائلة القتيل شككوا في أن يكون سبب الوفاة طعنة بقطعة زجاج، نظرا الى ان بنية عمرو الجسدية قوية جدا، وكان يمكنه ان يسيطر على عبير لولا تدخل خارجي محتمل، حسب ما رجحت شقيقته.
وأشارت الى أن الجريمة من المستحيل أن تكون بسبب مشاجرة، لأن تكوين شقيقها الجسدي قوي، ولا يمكن أن يموت بهذه الطريقة. وتساءلت ان كانت هناك مساعدة للمتهمة من شخص آخر في الجريمة، خصوصاً أنها لاحظت علامات أثناء النظرة الأخيرة عليه، تؤكد أنه كان هناك تقييد لقدميه، وكذلك إصابة بإحدى رجليه.
وكان عمرو قد تزوج عبير عرفياً، حسب كلام شقيقته، قبل أن تسرق أمواله لتجبره على الزواج منها رسمياً، وتشترط عليه أن يطلق زوجته الأولى.