عبّرت الممثلة المصرية ​ندى موسى​ عن رفضها للتعصب بكل أشكاله، اذ انها نشرت صورا عن ذلك عبر صفحتها الخاصة، وعلّقت عليها قائلة: "إهانه الإنسانيه في الأساس هي المصطلح الرئيسي التي أنحدرت منه جميع المصطلحات الأخرى..(عنصريه ....طبقيه...إرهاب...تطرف ..تعصب...عنف...تحرش..عبوديه....تنمر)... الخ، وغير ذلك من مصطلحات جديده ستظل تظهر وتتوسع ولن تتوقف إلى أن يفهم كل منا معنى كلمه (إنسان)..والسبب الحقيقي وراء وجودنا في هذه الحياة، كلنا أشخاص مختلفون وهذا ما يميز كل منا ويعطيه جماله وبصمته الخاصه ...الاختلاف من أهم أسرار الجمال في كل شيء ...وهو مايعطي معنى للحياه ..جميعا خلقنا لدور معين ..كل منا يعتبر ترس في هذه الحياه كي تدور وتكتمل وإذا توقف دور واحد منا او اعتبرنا وجوده لا معنى له بالتأكيد سيحدث خلل ..حتى تتوقف الحياة".
واستشهدت موسى بآية قرآنية: "بسم الله الرحمن الرحيم وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا صدق الله العظيم".
ربما لسنا شخص واحد...ولكننا روح واحده ..لأنها جميعها من خالق واحد..".