تعرضت الفاشينيستا الكويتية ​فوز الفهد​ لهجوم مستحق بعد ان نشرت فيديو تتحدث فيه عن غيرة النساء منها وتقليدها.
تحدثت فوز بغرور واضح عن الموضوع، فقالت :"أقولكم شي..أنا إكتشفت شي، لما أسوي شي كل البنات يقلدوني.. صبغت أشقر الكل صبغ أشقر، ركبت وصلات شعر الكل ركب وصلات".. وأضافت "أنا أحط ألوان مع بعض عشان أحصل لون جديد تيجي وحده وتاخذ اللون.. مش قهر بس أحب أكون مميزه".
وأشارت فوز إلى أن "كل وحدة تكتشف لون ويصير لها بروحها..لون الشعر الجديد الي أستعمله محير، ع الإضاءة لون وعلى الشمس لون".
الثقة بالنفس قد تتخطى الحدود حين يعتقد الشخص أنه محط انظار العالم، وانه مستهدف، وهذا ما حصل مع فوز الفهد التي لم تكتشف البارود ولم تحرر الاراضي المحتلة كي تشعر بهذا الفخر الكبير بنفسها، فكفى تفاهة "يا محور الكوكب".
تجدر الإشارة إلى أنه من الطبيعي أن تعجب الناس ببعض الأمور التي تقدمها الفاشنيستا في عالم الموضة لأن إطلالاتها تعتبر قدوة للبعض ويقلدوها.