بيبي أحمد​ ممثلة كويتية، حاصلة علي دبلوم كومبيوتر، وإكتشفها الممثل ​نواف الفجي​، وخاضت أول تجربة لها من خلال مسلسل "​أنت عمري​"، ثم شاركت في مسلسلي "​سكن الطالبات​" و"ريال وسط حريم"، والسهرة التلفزيونية "البرواز"، ومسلسلي "خمس بنات" و"صديقاتي العزيزات"، ومسرحية "هذا هو الكويتي"، و مسلسل "حابل بنابل".

سبب تأخر نجوميتها
عزَت بيبي أحمد تأخر نجوميتها برغم إنطلاقتها في العام 2012، إلى أنها "ليست ممن يلهثون وراء النجومية الزائفة، التي تستلهم بريقها من قلة الحياء"، لافتةً إلى "أن كثيرين من أنصاف المواهب أصبحوا نجوماً في فضاء الفن، بينما أصحاب المواهب الحقيقية لا يحظون إلا بالقليل النزر من الفرص"، وكاشفةً عن أنها لا تحبذ طرق الأبواب للحصول على أدوار مهمة في الدراما الكويتية.
وأضافت بيبي أحمد: "وضع الفن صار مقلوباً إلى حد أنه يتطلب علاجاً عاجلاً، لكي يتخلص من آفاته الكثيرة، التي تأتي من الدخلاء عليه في الأساس، ومن ثم يحتاج الفن إلى من يعينه على القيام برسالته المجتمعية"، برغم أن الفن إحدى وظائفه أن يرتقي بالفرد والمجتمع على السواء... لكن الحقيقة أنه أصبح كل ما هو ممنوع في مجتمعاتنا مرغوباً في الوسط الفني، ولو كنتُ مثل غيري من الفنانين الذين تعوَّدوا على إقامة (الشو) في (السوشيال ميديا) لسطعت نجوميتي مبكراً في فضاء الفن، لكننّي بصراحة - وأنا غير نادمة على ذلك، بل متشبثة به تماماً - لستُ ممن يلهثون وراء النجومية الزائفة، التي تستلهم بريقها من قلة الحياء!".

الأدوار الجريئة
تميلبيبي أحمدالى الأدوار الاجتماعية، وتحديدا تقديم شخصية دور البنت اللعوب، وكشفت في مقابلة صحفية أنها على إستعداد لتقديم الأدوار الجريئة، لأن الهدف من التمثيل هو توضيح الإيجابيات والسلبيات للمشاهد.
وأكدت أنها ستوافق على تقديم شخصية فتاة الليل، إذا جاءها سيناريو جيد، خصوصاً أنها ستقصد به توضيح السلبيات في المجتمع.

"الغيرة" في الوسط الفني
تحدثت بيبي أحمد في مقابلة صحفية عن الغيرة بين الممثلات في الوسط الفني، وقالت: "الغيرة في بعض الأحيان لا تفارق الوسط الفني، وأنا اتعامل مع الفنانات كأخوات وبالعكس أكثرهن ساعدنني في حفظ النصوص ونزع الخوف من الوقوف أمام الكاميرا وغيرها، وهناك من الأقاويل التي كنت اسمعها ان هذه الفنانة (تغير) من تلك الفنانة، ولكن بالنسبة لي هن أخوات لي، وأنا لا أغير من الفنانات ولكن لدي التمني بأن أكون نفسها".

إعتزلت بسبب تعرّضها للتحرش الجنسي
أعلنتبيبي أحمدإعتزالها التمثيل نهائياً عام 2019، مرجعة السبب إلى تعرضها لتحرشات جنسية متكررة، من جانب أحد الممثلين.
وأكدت أنها رفضت هذه التحرشات الجنسية، وقررت الإعتزال على الفور، مشيرة الى أنه لم يدر في بالها على الإطلاق، أن تتعرض لموقف من هذا النوع.
وقالت في مقابلة صحفية إنها كممثلة شابة كانت تراودها الكثير من التطلعات والطموحات الفنية، لكن أحلامها ذهبت أدراج الرياح.
وأضافت بيبي أحمد: "ثلة من الفنانين شوهّوا الوسط الفني بتصرفاتهم المبتذلة وغير المسؤولة، فوضع الفن صار مقلوباً إلى حد أنه يتطلب علاجاً عاجلاً، لكي يتخلص من آفاته الكثيرة، التي تأتي من الدخلاء عليه، ومن ثم يحتاج الفن إلى من يعينه على القيام برسالته المجتمعية".

معلومات قد لا تعرفونها عن بيبي أحمد
قصة شعرها كادت أن تحصرها فىي شخصية الفتاة المسترجلة.
كانت ترغب في الزواج من داخل الوسط الفني، لانها ترى أنه يمنحها نوعاً من الإنسجام، خصوصاً أنها كانت ترغب في الغستمرار بالوسط الفني.
إتهمت الوسط الفني بالشللية والمجاملات، بسبب غيابها لفترة عن الساحة الفنية، مؤكدة أن المنتجين هم السبب الرئيسي في غيابها.
خاضت تجربة تقديم البرامج، من خلال "أعياد".
تهوى الرسم وتحب الجلوس أمام البحر حيث الهدوء النفسي والطمأنينة، وتعشق السفر الى لندن.