توفيت الممثلة ​رجاء الجداوي​ صباح اليوم، بعد أن كانت أصيبت ب​فيروس كورونا​، الذي قاومته لحوالى الشهر ونصف الشهر، ومن المقرر أن تُدفن في مدافن أكتوبر. وفي هذا المقال، نسترجع أبرز المحطات في حياة رجاء الجداوي.


بدايتها وتعليق الرئيس على اناقتها

نجاة علي حسن الجداوي هو الاسم الحقيقي للممثلة رجاء الجداوي، والتي ولدت في مدينة الإسماعيلية في 6 أيلول/سبتمبر 1938، فهي ممثلة كبيرة ولها مشوار مليء بالنجاحات، وعلى الرغم من مقاطعة خالتها الفنانة ​تحية كاريوكا​ لها بسبب الفن، الا انها أصرت على أن تسير وراء حلمها.
انتقلت رجاء وهي بعمر الأربع سنوات مع شقيقها الأكبر فاروق، فهي لديها خمسة اخوة، واقامت في منزل خالتها الفنانة الراحلة "تحية كاريوكا" بالقاهرة، بسبب انفصال والدها عن والدتها، وتلقت تعليمها في مدارس الفرانسيسكان بالقاهرة.
وبجانب المدرسة، طورت رجاء نفسها، وتعلمت اللغات، فهي تجيد التحدث بثلاث لغات هي "الإنجليزية، الفرنسية، الإيطالية"، وعملت لفترة في قسم الترجمة بإحدى شركات الدعاية والإعلان.
وفى عام 1958 إختيرت رجاء لتكون عارضة أزياء بعد فوزها بلقب ملكة جمال "القطن المصري"، كما حصلت على وشاح "سمراء القاهرة"، وتم من خلاله منحها جائزة "ملكة حوض البحر المتوسط"، وظلت رجاء طوال عمرها معروفة في مجالها بالشياكة والاناقة.
حتى أن الرئيس المصري ​عبد الفتاح السيسي​ عقب على هذا الامر، خلال احتفالية اليوم العالمي للأشخاص ذوي الإعاقة (قادرون باختلاف). وقال الرئيس :«أستاذة رجاء أنا بشكرك جدًا جدًا.. وربنا يديكي الصحة ويكرمك.. وهتفضلي طول عمرك شيك جدًا».
وتابع :«اوعي تفتكري إني بقولك شيك على اللبس بس.. لا والله.. شيك في كل حاجة.. ربنا يديكي الصحة.. متشكر متشكر».
وردت رجاء على الرئيس، قائلة :«أنا أخذت أعلى وسام النهاردة».


مشوارها الفني

رجاء الجداوي لديها تاريخ تمثيلي كبير، فقد شاركت في ما يقرب من 370 عملا، كان آخرها مسلسل ​لعبة النسيان​ الذي عرض في موسم رمضان الماضي، وقامت ببطولته الممثلة دينا الشربيني، وشاركت أيضا في فيلم "​توأم روحي​" للممثل حسن الرداد ولكنه لم يعرض بعد.
طريق رجاء بدأت عام 1959، حينما شاركت في فيلم "​دعاء الكروان​"، وعرض عليها من خلاله دور "خديجة"، ابنة المأمور التي يخطبها المهندس أحمد مظهر، وأثناء تصوير "دعاء الكروان" لاحقها مساعد المخرج أحمد بدرخان للعمل في فيلم "غريبة" لتجسد شخصية أخت أحمد رمزي. وبالفعل عملت في هذا الفيلم إلى جانب "دعاء الكروان"، وانطلقت في مسيرتها الفنية الكبيرة التي تضمنت العديد من الاعمال الناجحة، منها "حنفي الابهة" وغيره من الاعمال.
وعملت مع كبار النجوم، منهم عمر الشريف، و​سعاد حسني​، ويوسف وهبي، وهند رستم، عادل امام، وحكت في احد لقاءاتها الصحفية، انها كانت تخاف من الوقوف امام الكاميرا في بعض الاوقات، وهو ما حدث معها في فيلم "اشاعة حب"، ولكن كل من في العمل ساعدها حتى تتكلم وتؤدي دورها.
وبجانب السينما والتلفزيون، كان للمسرح دور كبير في حياة رجاء الجداوي، فقد عملت مع الممثل عادل إمام لمدة 20 عاما من خلال مسرحيتي "الزعيم"، و"الواد سيد الشغال".
وتحدثت عن وقوفها على خشبة المسرح في احد اللقاءات التلفزيونية وقالت «تعلمت الكثير من هيبة المسرح، فهو له قدسيته، وبه حالة رائعة مباشرة مع الجمهور، وتلمس في اللحظة نفسها نجاحك من فشلك. واكتسبت خبرات عظيمة من عادل إمام، والمخرج المسرحي سمير خفاجة».
ولدى رجاء أيضا تجارب في التقديم، فالامر بدأ معها بالإذاعة عام 1990، وقدمت برنامجاً يبحث في مشكلات الناس، ثم واصلت الطريق في العمل بتقديم البرامج، حتى عرض عليها مشاركة الاعلامي عمرو أديب في برنامج "الحكاية"، وهي تحدثت عن هذه التجربة في لقاء، وقالت «دائماً أشعر بأن لديّ فائضاً من الطاقة، وأحب المغامرة وخوض مجالات مختلفة، وتقديم البرامج كان شيئاً لذيذاً وجميلاً ومختلفاً ومحبباً إلى قلبي، لأنه قريب من الناس، ويعتمد على مناقشة مشكلاتهم والتفاعل معهم».
ورغم النجاح الكبير لرجاء، الا ان بداية المشوار لم تكن سهلة عليها، فقد رفضت خالتها تحية كاريوكا دخولها مجال الفن، وحينما أصرت رجاء، قاطعتها خالتها لمدة 6 سنوات، وانتهى الخصام بعد ذلك بزيارة رجاء لـ تحية في المستشفى بعد خضوعها لعملية جراحية.


زواجها

في 22 نوفمبر من عام 1970، تزوجت رجاء من حارس مرمى النادى الإسماعيلي ومنتخب مصر الأسبق حسن مختار، وأنجبت منه إبنتها الوحيدة أميرة، وتوفي زوجها في مارس 2016، وقالت رجاء يوم وفاته إنها دفنت معه جزءاً من قلبها، وإنها لم تعرف قصة حب قبل الزواج منه.


تعليقات المقربين على اصابتها بكورونا

للممثلة رجاء الجداوي مجموعة من المقربين منها في الوسط الفني، منهم ​دلال عبد العزيز​ وميرفت امين و​بوسي شلبي​ وغادة رجب، والجميع سواء كانوا مقربين منها او لا يعرفونها على الصعيد الشخصي، دائما يدعون لها بالشفاء على مواقع التواصل الاجتماعي.
لم تعلق دلال عبد العزيز على السوشيال ميديا، لكنها كانت تتابع حالة رجاء عن كثب، وقامت بأكثر من مداخلة تلفزيونية لشرح حالتها.
ومن حين الى آخر كانت بوسي شلبي تطالب متابعيها بالدعاء لرجاء، وهي كانت كتبت :"يشفيها ويعافيها يا رب وترجعلنا يا جوجوا يا غاليه ‏انتي قويه ارجعى لجمهورك والناس كل بتدعيلك يا حبيبت الكل انشاءالله ربنا هيستجيب لدعاء كل البيحبك وانا بحبك".
وكانت غادة رجب كتبت :"سلامتك ياغاليه ياحبيبتي وحبيبه الكل سلامتك يااطيب واحن الناس ربنا يشفيكي ويعافيكي يارب وتقومي بالف خير وسلامه بحبك وبدعيلك العالم كله بيجبك وبيدعيلك".
في الختام، من موقع الفن نتقدم بأحر التعازي من عائلة الممثلة الراحلة رجاء الجداوي ومن كل أهل الفن، خصوصاً في مصر، راجين الله أن يسكنها فسيح جناته.