بعد تداول مقطع فيديو ظهرت فيه وهي تنصح المتابعين بغسل الوجه بمادة "الكلوروكس" والتي أرجعت سبب نضارة بشرتها لإستخدامه، شنّ عدد كبير من رواد مواقع التواصل الإجتماعي هجوماً عنيفاً على الممثلة المغربية ​أمينة العلي​ المقيمة في مدينة الرياض السعودية، مطالبين بمحاسبتها.
وبحسب ما أشار المتابعون، فإن الأجهزة الأمنية السعودية تلاحق الموضوع، خصوصاً أن النيابة العامة السعودية تمنع الترويج لمثل هذه الدعايات حتى لو كانت من باب السخرية، وهو ما يُعد محل تجريم شرعاً ونظاماً، لما ينطوي عليه من الجناية عمداً على النفس وتعريضها للتهلكة، ومخاطبة غرائز الأطفال وإثارتها بما يزين لهم سلوكاً مضراً بالصحة العامة.