جرى إختيار ​روبوت​ إمرأة معروفة بإسم "​إريكا​" لتجسد دور البطولة في فيلم ياباني يحملُ اسم "بي" وتصل تكلفة إنتاج الفيلم إلى 70 مليون دولار.
القائمون على العمل السينمائي، صوروا عددا من المشاهد في اليابان، خلال العام الماضي، لكنهم توقفوا، وسيستأنفون تصوير الفيلم في شهر يونيو 2021.
وهذا الفيلم هو أول عمل سينمائي يعطي دور البطولة لإنسان آلي، وسط توقعات بأن يتزايد حضور الروبوت في الأعمال الفنية، لاسيما في أفلام الخيال العلمي. ومن المرتقب أن يحكي الفيلم قصة رجل عالم يقوم بإكتشاف برنامج قادر على التحكم في الحمض النووي للإنسان، ثم يحاول أن يحمي إريكا من تبعاته.