أثارت النجمة التركية ​ديميت أوزديمير​ ضجة عبر مواقع التواصل الإجتماعي، بعد إنتشار صورة لها ظهر فيها صدرها، خلال رحلة إستجمام على البحر.
ومع تعرضها للإنتقادات، وصل إسم ديميت إلى الترند لمجرد إنتشار هكذا صورة لها، رغم أنها طبيعية خلال رحلة إستجمام، وأشار بعد المتابعين إلى أن النجمات التركيات ظهرن بهذه الطريقة، وبعضهن بشكل أكثر جرأة ولم تسبب صورهن أية ضجة، مبدين إستغرابهم لإنتشار الصورة بشكل واسع عبر مواقع التواصل الإجتماعي.
وتجاهلت ديميت كل هذا الهجوم والضجيج على صورتها، رغم وصول إسمها إلى الترند، ورفضت الرد على أي تعليقات أو تساؤلات وُجّهت إليها.