تحدثت الممثلة المصرية ​هالة صدقي​ عن منعها من التمثيل في الأفلام السينمائية لفترة، وذلك بسبب ظهورها بلباس البحر بأحد مشاهد فيلمها الأول "​نص أرنب​" إنتاج عام 1982.
وأضافت هالة انها لا تعتبر لباس البحر محرّما، مشيرة الى ان هناك فرقا بين إرتدائه للسباحة أو للفيلم، كاشفة انه عند عرض فيلمها ذهبت برفقة والدتها لمشاهدته، وحينها سمعت تعليقات الجمهور السلبية وانزعجت كثيرا، فمنعتها والدتها من العمل في السينما لمدة 5 سنوات، وقالت :"حسيت أن المايوه هو بطل المشهد وطبعا أمي كانت رافضة القصة دي والفيلم ده أذاني لأني كنت داخلة السينما بشكل كويس".
وعن عدم تقديمها المشاهد الجريئة قالت: "اتعرض عليا مشاهد جريئة كتير لكني رفضتها، لأني معرفتش أقدم هذا الدور، هذا عيب فيا أنا، مش فكرة السينما النظيفة أنا بقدم شخصية، لكن عندما أجسد أي مشهد لابد أن أكون أشعر بكل أحاسيس الشخصية، ولا أستطيع الشعور بهذه المشاهد أو تقديمها مع وجود عمال ومصورين، لم استطع الفصل ووجدت نفسي فاشلة فيها".
حديث هالة جاء ضمن برنامج "اسألني" على قناة CBC المصرية.