بعد أيام على إنتشار صور للينا، إبنة الممثل المصري ​أحمد الفيشاوي​، من جلسة تصوير خضعت لها، وصفها الكثير من المتابعين بأنها جريئة، وذلك بسبب ظهورها بفستان أسود قصير ووضعيات مختلفة، تقدم المحامي المصري أيمن محفوظ، ببلاغ إلى النائب العام المصري ضد الفيشاوي ولينا.
وقال في بلاغه، إن الفتاة لينا الفيشاوي اعتادت على نشر صور لنفسها قد يراها البعض إباحية، وآخرون يرونها غير ملائمة، ولكن يكون الهدف الرئيسي هو البحث عن الشهرة، من دون النظر الى اعتبارات القيم وتقاليد المجتمع.
وتابع أن عقاب إنشاء حساب على مواقع التواصل الاجتماعي منافٍ للأدب ويهدم قيم الأسرة والمجتمع كما نصت المادة 25 و26 من قانون الإنترنت بعقوبة الحبس مدة لا تقل عن 6 أشهر، وقد تصل إلى 5 سنوات؛ وبغرامة قد تصل الى 300 ألف جنيه.