بيلين كويستا​ لاما، من مواليد 24 كانون الثاني/يناير عام 1984، وهي ممثلة إسبانية.
شاركت في العديد من الأفلام، منها Holy Camp! وKiki وLove to Love وHierro وThe Warning، والعديد من المسلسلات التلفزيونية Paquita Salas وElla es tu padre وLa Casa De Papel، الذي حوّلها من ممثلة إسبانية إلى ممثلة عالمية.

نشأتها
ولدت بيلين كويستا في مدينة إشبيلية الإسبانية، وبعدها إنتقلت إلى ملقة حيث أمضت أطول مرحلة من طفولتها ومرحلة شبابها، قبل أن تنتقل إلى العاصمة مدريد، لتوفير فرص أكثر لها في مجال التمثيل.
لم تكشف يوماً عن معلومات حول حياتها قبل التمثيل والشهرة، ودرست التمثيل وتخرّجت من Escuela Superior de Arte Dramatico.

بيلين كويستا حاصلة على جائزة غويا
في كانون الثاني/يناير من عام 2020، فازت بيلين كويستا بجائزة غويا كأفضل ممثلة عن عملها، في فيلم The Endless Trench، ويمكن العثور على الفيلم الحائز على الجوائز عن الحرب الأهلية الإسبانية على Netflix. هذا الفيلم كان محطة مهمة بالنسبة لها، الى جانب مسلسل La casa de papel، لكنها حققت الشهرة الأكبر من خلال العمل الثاني، مع أن دورها في العمل الأول كان ظاهراً أكثر، وسبب ذلك يعود إلى الإنتشار الرهيب والقوي، الذي حققه المسلسل الإسباني.

بيلين كويستا مرتبطة بزميلها
تواعد بيلين زميلها في مجال التمثيل، الممثل تامار نوفاس، منذ عام 2012. خلال خطابها لقبولها جائزة غويا، وصفته بأنه "حب حياتها"، ولا تتكلم أبداً عن حياتها الخاصة، ونادراً ما تنشر صوراً لها مع تامار، لكنها أكدت في عدة مرات أن علاقتهما بأفضل حال.

ما قصتها مع التحول الجنسي؟
تم عرض الموسم الرابع من La Casa de Papel، المعروف أيضًا باسم Money Heist في 3 نيسان/أبريل عام 2020، وتجسد بيلين كويستا دور جوليا/مانيلا، أول المتحولين جنسياً في المسلسل، حتى كانت في السابق حسب أحداث العمل شاباً إسمه خوانيتو.
أثارت هذه الشخصية جدلاً كبيراً، وبرر كاتب العمل وجودها، قائلاً: "ولّدت شخصية بيلين كويستا العديد من الصراعات في المسلسل الذي هو مزيج بين الاكشن والعاطفة، كنا بحاجة إلى شخصية كهذه لتزعزع استقرار الشخصيات الاخرى بالنسبة للمشاهد".
هذا الدور وعلى الرغم من أهميته، جعل البعض يعتقد أن بيلين كويستا هي أيضاً متحولة جنسياً في الحياة الواقعية، إلا أنها أكدت أكثر من مرة أنها ليست متحولة جنسياً، وقد ولدت كإمرأة وتحب أنوثتها وتستمتع بعلاقتها مع حبيبها، وقبولها للدور جرأة منها، لكن لا يمت للواقع بصلة ولا يرتبط بها لا من قريب ولا من بعيد، على عكس ما نشر البعض على مواقع التواصل الإجتماعي.


ثروتها
هي ممثلة مسلسلات وأفلام وحتى في المسرح، لكن من المعروف أن الممثل الإسباني المحلي لا يتقاضى المبالغ المالية، التي يحصل عليها الممثلون الأميركيون أو الذين يدخلون عالم الأفلام الهوليوودية، لكن بعد أن أصبح العديد من أعمالها على تطبيق نتفليكس العالمي، ومشاركتها في المسلسل الإسباني الأشهر عالمياً La Casa de Papel، إرتفع أجر بيلين كويستا.
ثروتها الحقيقية ليست مكشوفة بالأرقام المؤكدة، لكن حسب مصادر مجلة فوربس المطلعة على مدخول الممثلين حول العالم، أفادت أن ثروة بيلين كويستا تترواح بين 3 و 5 ملايين دولار أميركي، وهي نتيجة عملها كممثلة ومشاركتها في إعلانات ومناسبات، وغيرها من المراسيم التي يطلب وجودها فيها، أو كسفيرة عنها.

غرابة بيلين كويستا
عندما يتصفح أي شخص صفحات بيلين كويستا على مواقع التواصل الإجتماعي، قد يشعر بغرابة وغموض في منشوراتها وطريقة إلتقاطها للصور، وهذا الأمر يعكس شخصيتها، فالبعض يقول إنها بغرابة منشوراتها، ليست قريبة كثيراً من زملائها.