داهمت الشرطة ​المغرب​ية منزلا لل​دعارة​ الجماعية وذلك في مدينة مراكش، وضبطت الشرطة 6 أشخاص، بينهم 3 فتيات في أوضاع مخلة.
ووُجد أبطال القضية متلبسين في أوضاع حميمة، وهم يشربون الكحول ويتعاطون ​المخدرات​.
وبعد إلقاء القبض عليهم، تم التحقيق معهم، وتبين انهم حوّلوا المنزل العائلي الى منزل لتنظيم ​الحفلات الجنسية​.
وتمت إحالة المتهمين إلى ​النيابة العامة​ للتحقيق معهم.
وشكّلت هذه القضية جدلا كبيرا في المغرب، فعدا انهم متورطون في قضية دعارة جماعية، لم يأبهوا ايضا ب​فيروس كورونا​ الذي انتشر في كل انحاء العالم.