تقدم الفنان العالمي ​أليس كوبر​، بالتهنئة للنجم ​جوني ديب​ بعيد ميلاده الـ 57، وذلك عبر حسابه الرسمي على أحد مواقع التواصل الاجتماعي فنشر صورة تجمعه بجوني وعلق عليها قائلًا: عيد ميلاد سعيد يا جوني.
من ناحيته كرّم جوني ديب جورج فلويد مستغلاً إعجابه بالنجم الشهير ​بوب ديلان​ ونشر جوني مقطع فيديو عبر حسابه الخاص أحد مواقع التواصل الاجتماعي قام فيه بأداء أغنية 'The Times They Are A-Changin’ الخاصة بالنجم بوب ديلان داخل منزله في ​لوس انجلوس​ وتضمن شرحا مطوّلا حول رسالته المهمة وراء هذه الأغنية.
وأوضح جوني إلى أي مدى تنطبق هذه الأغنية على الوضع الحالي للبلد ومقتل جورج فلويد فقال: "بالنسبة لي تنطبق هذه الأغنية على اللحظة التي نحن فيها الآن كما كانوا يعيشون في كل لحظة 1963، إذ ينطبق الآن أكثر من أي وقت مضى، خصوصاً بعد فيديو زميلنا البشري جورج فلويد الذي تعرّض للتعذيب الوحشي والخنق مباشرة حتى الموت".
وفي النهاية طلب جوني من الملايين من معجبيه أن يأخذوا لحظة لتذكر البطل جورج فلويد، وأن ينظروا بأمل نحو التغييرات التي ستسببها وفاته المأساوية.
ولد جوني ديب في 9 حزيران/ يونيو عام 1963 وهو ممثل ومنتج سينمائي ومؤخراً مغني أميركي ولد في أوينسبورو، كنتاكي إبنًا لكل من بيتي سو بالمر وهي كاتبة وجون كريستفور ديب سينيور وهو مهندس مدني، ولديه شقيق واحد وشقيقتان، تزوج جوني ديب لأول مرة في عام 1983 من لوري اليسون وكان سبباً في تغيير محور حياته بالرغم من كونه زواجاً فاشلاً لأن زوجته عرفته على الممثل ​نيكولاس كيج​ الذي عرفه على وكيله وقام بتأدية أول أدواره في فيلم A Nightmare on Elmstreet في سنة 1984.
وكانت آخر أعمال جوني ديب فيلم Waiting for the Barbarians، وهو من تأليف جيه. إم. كويتزي، وإخراج سيرو غيرا، وبطولة كل من جوني ديب، روبرت باتنسون، بيل ميلنر، ديفيد دانسيك، سام ريد، غريتا سكاتشي، مارك رايلانس.