إنريكي أرسي​، وإسمه الحقيقي "إنريكي خافيير أرسي تامبل" هو ممثل وكاتب إسباني، ولد في فالنسيا يوم 8 تشرين الأول/أكتوبر عام 1972، دخل إلى الجامعة لدراسة المحاماة، لكنه في السنة الرابعة قررّ الإنتقال الى كلية الفنون ودراسة التمثيل، فإشترك في أحد البرامج وفاز بجائزة نقدية، إستطاع أن يؤمّن من خلالها تكاليف جامعته في أكاديمية أميركا في فنّ الدراما، وبعدها عمل في ​إسبانيا​ والخارج.

إنطلاقة شهرته
عرف إنريكي أرسي شهرة واسعة من خلال مسلسل "​La Casa Del Papel​"، الذي يعرض على منصة Netflix الإلكترونية ​أرتورو رومان​، وهو المدير الرئيسي للبنك المركزي الإسباني والذي يتم خطفه من قبل العصابة مع معاونته "مونيكا"، ليتضح في سياق المسلسل أنه على علاقة بها وحامل منه ويخون زوجته معها. ويعتبر دور أرتورو مهماً في العمل، إذ يعتبر الشخصية المستفزة التي تحاول إقناع الضحايا في التمرّد والعصيان من داخل الحجز، ويسعى الى مساعدة الشرطة على إنقاذهم من خلال التواصل معهم عبر الهاتف.
وفي سياق العمل يتحول إسمه الى "أرتوريتو"، ويطلقه عليه "دينفير" أحد رجال العصابة للسخرية منه، ويتعرّض أرتورو للتحرش الجنسي من جانب أحد رجال العصابة، وهو رجل ​مثلي الجنس​ إسمه "هلسنكي" يعتني به بعد أن يتعرض لطلق ناري.

دور "أرتورو" في العمل كان ينبغي أن ينتهي في الجزء الثاني من العمل بالحلقة السادسة قتلاً، إلا أن الصحافة البرازيلية أنصفته ووصفت الشخصية بأنها تحظى بنوعين من التعليقات، فالبعض كرهها والبعض الآخر أحبها وإنتظرها في العمل، أما الصحافة الإسبانية فقد وصفته "بالشخص الذي لا يطاق" في البداية، حين كان يطلب من مونيكا إجهاض الجنين، وبالشخصية الأفضل بعد تطور الأحداث ومحاولته مساعدة الضحايا. فقرّر القائمون على العمل أن تستمرّ شخصيته في الجزء الثالث أيضاً كبطل، فألبسته العصابة عبوات ناسفة لتهديده فتحول الى قنبلة بشرية موقوتة، لكن الصحافة الأرجنتينية اعتبرت بعد عرض الجزء الثالث أن دوره كان غير ضروري وكسر من إيقاع العمل، وأن عودته في العمل هي فقط لإرضاء المتابعين.

إنريكي أرسي الكاتب
ألّف إنريكي أرسي كتاباً بعنوان "عظمة الأمور المجهولة"، ويتحدث الكتاب عن الأشياء المهمة في الحياة التي ليس لها اسم، فهي ما تجعلنا نشعر من دون العثور على الكلمة التي تناسب الإحساس في تلك اللحظة التي تغيّر حياتنا.
تتحدث هذه الرواية عن تلك الأشياء والعواطف والسيناريو غير المكتوب، وقيمة فعل ما تريد وليس ما يجب عليك فعله، مواجهة نفسك من غزو حياتك الخاصة. إذاً ظهر إنريكي آرسي لأول مرة في الأدب بقصة مؤثرة، صادقة بشكل مدهش. رواية مكتوبة من القلب تجعلنا نفكر في النجاح والفشل والحب والموت والغفران والصداقة. ويقول إنريكي عن كتابه: "إن عظمة الأشياء المجهولة هي رحلة تحوّل داخلي، رحلة تمهيدية، وربما رحلتي من خلال شخصية وظروف مفبركة. عظمة الأشياء المجهولة تتحدث عن الحب (أو غيابه)، التسامح، الإدمان، فراغ النجاح والوحدة، روابط الصداقة القوية في مرحلة الطفولة، الدور الكبير لشخصية الأب "ولكن قبل كل شيء، كنت أرغب في التفكير العميق والصادق في فكرة الاستسلام.

حياة إنريكي أرسي الخاصة
تزوّج إنريكي أرسي من الممثلة الإسبانية كريستينا بينيا ريغال، ولكنه طلقها بعد مدة. ثم واعد بطلة السباحة جيما مينغل من عام 2005 الى عام 2008.

جدل حول معايدته ​محمد رمضان​ و​أمل العوضي
أثارإنريكي أرسيجدلاً كبيراً عبر مواقع التواصل الإجتماعي، بعدما توجه بالمعايدة الى الممثل المصري محمد رمضان والممثلة الكويتيةأمل العوضي، وقد شن المتابعون هجومهم على رمضان والعوضي واتهموهما بدفع الأموال مقابل الحصول على هذه المعايدات، خصوصاً أن أرسي وصفهما بأفضل ممثلين في العالم العربي، الأمر الذي أعطاه لقباً جديداً "نجم المعايدات المدفوعة".