علّقت الفنانة اللبنانية ​مايا دياب​ على الأحداث التي جرت اليوم في وسط بيروت، مشيرة الى أن هذه السلطة تضع الناس بين خيارين إما الجوع والفقر والموت منه أو الحرب الأهلية، مؤكدة أن اللبنانيين ولأول مرة أصبحوا فريقا واحدا بعد ثورة 17 تشرين الأول، ضد من سرقهم وأفقرهم.
وكتبت مايا في صفحتها الخاصة على أحد مواقع التواصل الإجتماعي: "كيف فيك تسيّس الجوع، كيف فيك تقنع الفقر انّو يروق،عم بيحطونا امام خيارين:امّا الجوع والفقر والموت منه "أو" الحرب الأهلية ..وكأننا فريقين..ونحنا لأوّل مرة فريق واحد..فريق واحد ضد فرقة "حسب الله".
وأضافت: "وما تفسروا ع ذوقكن "حسب الله" هي فرقة كلن يعني كلن".