يتحضر الفنان اللبناني ​سعد حمدان​ لإطلاق أغنية طربية شعبية جديدة، من كلمات جان سمراني وألحان سعد حمدان، توزيع موسيقي وتسجيل وماسترينغ الفنان إحسان المنذر، صولو بزق روجيه متى.
الأغنية تتضمن مواضيع تحاكي الوضع العام الذي يعيشه العالم ولبنان على وجه الخصوص، وهذا واضح بما يقول مطلع الاغنية :"كل ما جينا نعمل شي بيصير بهلبلد شي".
هذا وإنتهى حمدان من تصوير الأغنية على طريقة الفيديو كليب، تحت إدارة المخرج مصطفى سليم، وفريق التصوير بإدارة علي شاهين، الذي تنقل بفريق العمل للتصوير بين مدن لبنانية، منها جبيل وصيدا وبيروت.
ويظهر حمدان في الكليب في أحياء المدن اللبنانية القديمة ليظهر فيها التقارب بين التراث والحضارة، ويجمع بينهما الصورة العصرية، إلا أنه إعتمد في موسيقاه على النغمة اللبنانية إيقاعاً وعزفاً، وتمكن من دمج الكلمة الواقعية المؤلمة مع موسيقى ستعيد المستمع الى زمن الفن الراقي الجميل.
وسيعرض الكليب قريباً عبر الشاشات العربية، ومن ثم على مواقع التواصل الاجتماعي.