حرصت الإعلامية المصرية ​بوسي شلبي​ أرملة الممثل المصري الراحل ​محمود عبد العزيز​، على الدعاء له والتوجه بكلمات مؤثرة تعبر عن حنينها ومحبتها التي لن تتغير على الرغم من وفاته، فنشرت صورة قديمة لها برفقته وهي تحتضنه، مع دعوات له بالرحمة، وذلك في صفحتها الرسمية على أحد مواقع التواصل الاجتماعي وعلقت عليها :"غدا عيد ميلادك كنت انتظره وساظل انتظره لانه كان يوم سعاده لي ويوم خاص لي ساكون بجوارك احتفل معك كما تعودنا وهديتي لك والناس البتحبك الدعاء والصدقه وحشتني وبحبك الفاتحه"، لتعلق الممثلة المصرية ​رانيا فريد شوقي​ فكتبت :"الله يرحمه ويغفر له و يجعل مثواه الجنة".
أما ابنه الممثل المصري ​محمد محمود عبد العزيز​، فنشر صورة جمعته به بالأبيض والأسود، يبدو أنها تنشر للمرة الأولى، وأرفقها بتعليق طويل عبّر فيه عن شوقه له ومحبته وكتب :"بكره إن شاء الله 4 يونيو 2020 عيد ميلاد أبويا ، كل سنة و حضرتك طيب و بخير و سعيد في مكانك الطاهر اللي أتمنى إن ربنا يجمعني بحضرتك فيه على خير، و لحد ماجي لحضرتك أتمنى تكون الهدايا بتاعتي بتوصلك و تكون مبسوط و راضي عني...كل سنة و حضرتك ضهري و سندي و أماني يا أبويا و أخويا و إبني و صاحبي...و رغم المسافة إللي بينا برضه جمعتنا صورة جديدة يوم عيد ميلاد حضرتك ...الى أن نلتقي في مكان واحد إن شاء الله (لا إله الا الله سيدنا محمد رسول الله).
ملحوظة: الصورة التانية و التالتة نص وش أبويا مع نص وشي. (اسألكم الفاتحة و الدعاء لابويا و لكل من رحلوا عنا)".