شاركت النجمة ​آمبر رايلي​ في احتجاجات أميركا، وقد غنت بين الحشود أغنية النجمة العالمية بيونسيه "Freedom".
كما شوهد الممثل الأميركي كندريك سامبسون وهو يقف بجانبها ويغني في مكبر الصوت.
"يا له من شرف" علقت أمبر على مقطع الفيديو الخاص بأدائها.
وتعم الإحتجاجات الولايات المتحدة الأميركية منذ أيام إعتراضاً على مقتل الشاب الأسود جورج فلويد على يد شرطي ضغط بركبتيه على عنقه حتى توفي، ويطالب المحتجون بالعدالة لجورج فلويد وبالتخلص من العنصرية والتمييز بين أصحاب البشرة البيضاء وأصحاب البشرة السوداء، وعمت أعمال الشغب أيضاً أرجاء البلد.