دعا الفنان المصري ​محمود العسيلي​ الى التخلي عن التعصب، وإعتبره ينسينا ان الله موجود في كل شخص فينا، كاتبا على صفحته الخاصة على احد مواقع التواصل الاجتماعي: "اللي خلق الإنسان مصنفوش على اساس دينه او لونه او عرقه او شكله او فلوسه او شغلته او أفكاره او تعليمه او بلده او فرقة الكوره اللي بيشجعها ! التعصب بينسينا إن اللي خالقنا موجود جوا كل واحد فينا، كل نَفَس على الأرض عايش فيه الخالق. كفاية بقى إساءة آدب مع الكون و قوانينه الفطرية".
الجدير ذكره ان محمود العسيلي ردّ مؤخرا على الإتهامات بالغرور التي لاحقته، وقال :"هذا الكلام غير صحيح على الإطلاق، أنا إنسان طبيعي ولا أشعر بالغرور والطبقية ولم أتغير حتى بعد الشهرة، فأنا محترف وحازم في شغلي وكل فرد في فريقي يقوم بدوره".