لاتزال أزمة تكذيب مجلة "فوربس" لنجمة تلفزيون الواقع ​كايلي جينر​ لناحية ثروتها، وتأكيدها أنها لا تستحق لقب "أصغر مليارديرة" عصامية تأخذ الكثير من الجدل، إذ ذكر تقرير لمجلة "صن" البريطانية نقلاً عن مصادر عائلية، أن كايلي ووالدتها ​كريس جينر​ تشعران "بالقلق" سرًا بشأن ادعاءات فوربس.
وأضاف المصدر أيضا أن كايلي وكريس قلقتان للغاية حول العواقب القانونية والاجتماعية المحتملة لهذا الجدل، مشددًا على مدى السوء الذي قد ينتظر سمعة أحد أشهر الأسر في المجتمع الأمريكي المعاصر من "تشويه"، إلى جانب الدخول في مشاكل مع الحكومة بشأن ما وصفه بمزاعم فوربس.