أصيبت فاطمة، ابنة الممثل المصري الراحل ​حسن حسني​، بحالة انهيار شديدة، خلال مراسم دفن والدها، اليوم في مقابر العائلة بطريق الفيوم، بعد الجنازة في مسجد مستشفى دار الفؤاد، التي لفظ فيها حسني أنفاسه الأخيرة.
وكان الفنان المصري سعد الصغير، ومنير مكرم عضو مجلس ​نقابة المهن التمثيلية​، حرصا على التواجد بمستشفى دار الفؤاد، صباح اليوم السبت، لوادع الراحل حسن حسني إلى مثواه الأخير.
يُذكر أن الممثل الراحل حسن حسني، وافته المنية في الساعات الأولى من صباح اليوم، إثر إصابته بأزمة قلبية مفاجئة أودت بحياته، عن عمر يناهز 89 عامًا.