من الواضح أن عارضة الازياء اللبنانية ​ميريام طي​ قد خالفت التعهد الذي وقعته قبل فترة، حسب ما أفادت مصادر موقع "الفن" في مكتب حماية الاداب العامة التابعة لوحدة الشرطة القضائية، وظهرت عبر تطبيق "سناب شات" عارية الصدر، وفي فيديوهات أخرى شبه عارية، وهي تتحدث بطريقة إباحية، الى جانب إنتشار فيديو جنسي لها مع شخص مجهول الهوية.
وتفيد المعلومات ان مكتب حماية الآداب باشر بدراسة ملف هذه الفتاة التي تراجعت عن تعهدها، ونشرت فيديوهاتها من الاراضي اللبنانية وهي ناحية يعاقب عليها القانون، الان ان طي تعتقد ان الدولة مشغولة الآن بفيروس كورونا والازمات المالية والسياسية، وان أحداً لن يلتفت الى تجاوزاتها.
ويتحفظ موقع الفن عن نشر الفيديوهات التي ظهرت فيها ميريام شبه عارية.