أكدت الممثلة المصرية ​سهر الصايغ​ أنها كانت تتمنى تقديم أعمال رومانسية حتى جاءها مسلسل "​حب عمري​" الذي عرض في شهر رمضان الماضي، لافتة الى أنها تريد الاكثار من هذه النوعية من الأعمال بشكل عام، سواء كانت تشارك فيها أو لا، مضيفة أن "حب عمري" لن يكون العمل الرومانسي الوحيد الذي تقدمه، بل تتطلع للمشاركة في أكثر من عمل بعد ذلك.
وأشارت الصايغ في تصريح خاص لموقع "الفن"، إلى أن مسلسل "حب عمري" قصته حلوة ومحترمة وفيها دراما، كتبها المؤلف فداء الشندويلي بشكل مميز جدا، مضيفة أن هيثم شاكر شخص لطيف جداً داخل وخارج التصوير، رافصة فكرة أن العمل لم يحصل على فرصته كاملة في موسم رمضان هذا العام ، مؤكدة أنه حقق نجاحا جيدا وردود الأفعال كانت مرضية جدا لها.
الجدير ذكره ان مسلسل "حب عمري" تأليف فداء الشندويلي وإخراج عبد العزيز حشاد، وبطولة هيثم شاكر وسهر الصايغ ومنة فضالي ومي القاضي وأحمد كرارة وحنان سليمان وأماني كمال وديانا هاشم وسامح الصريطي وتامر فرج، وتدور أحداث العمل في إطار رومانسي حول قصة تجمع هيثم شاكر وسهر الصايغ وتمر بالعديد من الصعوبات.