وصف المغني الأوبرالي الإيطالي ​أندريا بوتشيلي​ حياته خلال الفترة الماضية بـ"الكابوس" كاشفاً عن إصابته وعائلته ب​فيروس كورونا​.
وقال بوتشيلي للصحافيين في أحد مستشفيات بيزا التي زارها يوم أمس الثلاثاء مع زوجته للتبرع بالبلازما للبحوث من أجل إيجاد علاج لمرض كوفيد-19 :"كانت تلك مأساة، عائلتي برمتها أصيبت بالفيروس".
وأضاف :"لقد عانينا جميعا من ارتفاع حرارة الجسم لكن ليس بدرجة كبيرة لحسن الحظ، مع سعال وعطاس".
وتابع :"اضطررت لإلغاء حفلات كثيرة… كان الأمر أشبه بكابوس لأنني شعرت بأنني فقدت السيطرة على الأمور. كنت آمل بالاستيقاظ في أي لحظة".