للمرة الأولى منذ تفشي ​فيروس كورونا​، توجه الرئيس الأميركي ​دونالد ترامب​ إلى نادي ترامب الوطني للغولف الواقع على مشارف العاصمة الأميركية واشنطن، إذ أراد ترامب أن يوصل رسالة بأنه يعيش حياته بشكل طبيعي، على الرغم من إنتشار الفيروس.
ترامب إنتقل إلى النادي في موكب رئاسي من البيت الأبيض، وكان يرتدي قميص بولو أبيض، ويضع على رأسه قبعة بيضاء، واللافت أنه لم يكن يضع كمامة على وجهه.
إشارة إلى أنها المرة الأولى التي يزور فيها الرئيس الأميركي دونالد ترامب إحدى ساحات الغولف منذ الثامن من شهر آذار/مارس الماضي.