حادثة مأساوية هزّت بالأمس ​باكستان​، وذلك بعد تحطم طائرة فوق أحد المناطق السكنية قرب مطار كراتشي الدولي، التي كانت في طريقها إلى كراتشي من لاهور، وكان على متنها أكثر من 91 راكباً و8 من أفراد طاقم الطائرة.
وبعد وقوع الحادث، أفادت تقارير صحفية محلية أن عارضة الأزياء الباكستانية ​زارا عابد​ من بين الضحايا، إلا أن الحديث عن نجاة شخصين لم تعرف هويتهما جعل الأخبار تتضارب حول وفاتها.
وقالت صحيفة "ذا صن" البريطانية، إن زارا التي تحظى بأكثر من 80 ألف متابع عبر صفحتها الخاصة على أحد مواقع التواصل الإجتماعي كانت على متن الطائرة التي سقطت بالقرب من مطار كراتشي.
وعلى الرغم من عدم وجود تأكيد رسمي على أن زارا بين القتلى، فقد غردت مصممة الأزياء خديجة شاه، قائلة: "فقدت صناعة الأزياء زارا عابد في تحطم الطائرة اليوم. لقد كانت فتاة رائعة ومجتهدة ومحترفة".
وأضافت: "كنت في حيرة من الطاقة والحيوية في صورها - رحمها الله - فقد الكثير من الأشخاص أحباءهم اليوم، رحمهم الله جميعا".
وكتب الممثل أيمن خان: "زارا كنت حبيبة!!! سنفتقدك.. الله يعطيك مكانة أعلى في الجنة".