كشف الممثل ومقدم البرامج المصري ​رامز جلال​ اليوم الخميس للمرة الأولى تفاصيل مقالبه وكواليس برنامجه "رامز محنون رسمي"، الذي يعرض على قناة "mbc"، فشرح عن الأدوات التي استخدمها وهي :"كرسي الحقيقة، والكلب الروبوت بامبينو والكابوريا والتانك أو حوض المياه وعرض تفاصيل وكواليس حلقاته السابقة.
واستعرض جلال المكان الذي صور فيه المقلب وهو ستوديو في دبي أقيم على 2400 متر، ويعتبر أكبر ستوديو في الشرق الأوسط، وقال: "الناس شايفة اللي فوق بس لكن متعرفوش أن في تحت مدينة كاملة، كل واحد عارف دوره وبينفذه بدقة".
وشرح رامز للمشاهدين أن الكرسي الذي يجلس عليه ضيوف البرنامج، بداخله جهاز روبوت من إسبانيا، وجاءت أدواته من إنجلترا، وتم تركيبه في دبي، كما كشف رامز عن الكلب "بامبينو" التي يظهر معه، موضحا أنه جهاز روبوت دقيق جدا، وسبب شرائه هو التسلية قبل قدوم الضيف
وتحدث رامز أيضا عن التانك أو بانيو المياه الذي كان يوضع فيه الضيف، مشيرا إلى أنه كان يقيم عليه مهندسين وسباكين وغطاسين لحماية الضيف من أي موقف طارئ، أما عن أغنية رامز جلال نجم اليوتيوب، فأشار إلى أن فكرتها جاءته أثناء تصوير البرنامج ولم تكن في الترتيبات المتفق عليها، وعند حديثه على الكابوريا قال: "كانت بتقرقش صوابعي قبل الضيف ونصيحة أوعى تهزر معاها، الكابوريا للأكل بس".
وتقوم فكرة برنامج "​رامز مجنون رسمي​"، على استدراج الضحية للمشاركة في برنامج باسم الحقيقة ويظهر رامز جلال ويوقع الضيف في مقلبه، ويتم ربط الضيف في كرسي يتم توصيله بالكهرباء ويتعرض الضيف إلى مقالب مرعبة من رامز جلال.