تفتتح النجمة العالمية ​جوليا روبرتس​ اليوم مشروعاً وهو عبارة عن تحويل صفحات المشاهير إلى منصات لنشر الحقائق الطبية والترويج للأسلوب العلمي في مواجهة جائحة كوفيد-19.
وتلتقي جوليا الطبيب أنتوني فاوتشي مدير المعهد الوطني الأميركي للحساسية والأمراض المعدية.
ويشارك في المشروع مجموعة من المشاهير من بينهم الممثل ​هيو جاكمان​ والمغني ​بوبي براون​ وأيضاً ​بينيلوبي كروز​ و​ديفيد أويلو​ و​سارة جيسيكا باركر​ و​راين ويلسون​ و​شايلين وودلي​.
المبادرة تحمل اسم "باس ذا مايك" أو (مرر الميكروفون) وتنظمها مؤسسة وان كامبين غير الهادفة للربح بهدف تسليط الضوء على "خبراء الصحة والاقتصاد ... لمناقشة سبل استجابة عالمية لجائحة كوفيد-19 التي اجتاحت العالم".