منذ انتقال النجمة العالمية ​ميغان ماركل​ وزوجها ​الأمير هاري​ الى لوس أنجلوس والعيش الى جانب منزل النجمة العالمية أديل، وهو ما جعلهما صديقين مقربين جدا منها، ولم يعرف الكثيرين إنهم في الاساس أصدقاء منذ أكثر من عامين، لكن أصبحت العلاقة أقوي بنهما بحسب موقع "كلوزر".
فمنذ وصولهما إلى بيفرلي هيلز، تمكنت ميغان ماركل والأمير هاري من الاعتماد على دعم الإعلامية الشهيرة أوبرا وينفري والمغنية آديل، كما ورد في مجلة " The Mirror" البريطانية أن آديل البالغة 32 عاما على بعد خمس دقائق فقط من منزل الزوجين وغالبا ما تتردد عليهما.
كما رشحت أديل مدرسة خاصة لابنهما أرشي، وذلك لأنها كانت قريبة منهم في السنوات عديدة وأنها هي أم لطفل صغير أيضاً.