تصل الممثلة اللبنانية ​جيسي عبدو​ اليوم الى بيروت بعد ان كان من المقرر عودتها يوم الأربعاء المقبل من أبو ظبي، وذلك بعد حادث الحريق الذي أودى بحياة والدها يوم أمس.
وطبعا بكثير من الحزن، اصدقاء جيسي سيستقبلونها، ومنهم الممثلة اللبنانية ​ماغي بو غصن​ التي تعتبر الصديقة المقربة منها.
وستقتصر مراسم الدفن على حضور الاهل والأقارب حسب ما هو متوقع، وذلك لتفادي التجمعات الكثيفة بعد انتشار فيروس كورونا المستجد.
من موقع "الفن" نكرر تعازينا للممثلة جيسي عبدو، ونطلب من الله الصبر لها ولعائلتها.