تشعر الأسرة الملكية البريطانية ببعض القلق، بعد إعلان قرب موعد نشر كتاب "Finding Freedom"، الذي يتحدث عن الممثلة ​ميغان ماركل​ وزوجها الأمير هاري.
وذكر تقرير لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، أن الكتاب يعتمد على مذكرات ميغان الخاصة، التي تكتبها منذ نحو عامين، أي منذ إنضمامها إلى العائلة الملكية، وفي هذه الحالة تطلق الكثير من التساؤلات، عما تضمنته تلك المذكرات، كما لفتت الصحيفة إلى أن ميغان بارعة في التعبير والكتابة.
وفي هذا السياق، أشار تقرير لموقع صحيفة Paris Match الفرنسيةن إلى أن الكتاب قد يظهر الوجه الحقيقي لوالدة أرتشي، وأنه لا يرمي إلى تصفية الحسابات مع عائلة زوجها.