هدى حمدان​ إعلامية وممثلة أردنية، بداياتها كمذيعة كانت مع التلفزيون الأردني، من خلال برنامج "الهوا هوايا" كما قدّمت العديد من البرامج، أهمها "لينك" و"الأسرة العصرية" و"الصيف والناس"، وإستطاعت أيضاً أن تصبح من أبرز نجمات الدراما التلفزيونية في ​الخليج​، من خلال مشاركتها في بطولة العديد من المسلسلات.

بداياتها
هدى حمدان هي خريجة آداب قسم إنجليزي، من جامعة اليرموك في الأردن، وجاهدت مع نفسها ومحيطها لتحقق حلمها بالوقوف أمام الكاميرا، وإلتقطت أول خيوط الحظ في حياتها لتتحمل مسؤولية دراستها الإعلامية، من خلال دورة في التلفزيون الأردني والتي إجتازتها بنجاح .
وقالت في مقابلة صحفية: "ذهبت إلى عمّان، وأصبحت أنفق على دراستي بنفسي، الدراسة في الصباح، والعمل في المساء، وكانت الدورة تتضمن الإعداد والتقديم فتعلمت الكثير في المجالين، وزاد من معلوماتي وثقتي بنفسي وجود موظفين ومعدين ومذيعين ومذيعات من التلفزيون الأردني معي في الدورة، وإستطعت بمجهودي وإستيعابي للدروس أن أكون محط أنظار القائمين على الدورة، صحيح أنني لم أكن راضية عن نفسي في الإختبار أمام الكاميرا، وإلقاء ما هو مكتوب في الورقة، لكن أصوات المشجعين من حولي كانت كثيرة، وكأنهم كانوا يرون ما لا أراه أنا في نفسي".

إلى "سما دبي"
جاءتها الفرصة مع تلفزيون دبي، وبالتحديد في قناة "سما دبي"، وعملت مباشرة كمراسلة لبرنامج "لينك"، وكما هو الحال في برنامج "الهوا هوايا"، فكانت تقوم بعمل روبورتاجات، وبعد عملها في برنامج "لينك" عملت في برنامج "الأسرة العصرية"، وهو برنامج إجتماعي.
كما قدّمت هدى حمدان برنامج "نسايم"، الذي يهتم بكواليس نجم الخليج، الذي يقدمه تلفزيون دبي، وفي هذا البرنامج حاورت النجوم.

إنطلاقتها الفعلية في "ليلة العمر"
إعتبرت هدى حمدان أن برنامج "ليلة العمر" كان إنطلاقتها الفعلية في مجال تقديم البرامج، وقالت في مقابلة صحفية: "جاء بعد خبرة وإجتهاد سبع سنوات في قناة (سما دبي)، وكان البرنامج فكرتي وإعدادي وتقديمي، وكنت كذلك المنتج المنفذ للبرنامج، أمضيت سنتين ما بين البحث عن رعاة للبرنامج والإعداد، ووضع الخطط وإختيار المشتركين من العرسان وتجهيزهم وتنفيذ أعراسهم وتصويرها، إلى أن تم عرضه على شاشة سما دبي، وهو إنجاز أفخر به بحق".


دخولها عالم التمثيل
دخولهدى حمدانعالم التمثيل جاء بالصدفة، بعد أن عرض عليها أحد الأصدقاء المخرجين، فرصة التمثيل في فيلم إماراتي قصير، فأحبت الفكرة وخاضتها من باب التجربة، بعدها شعرت برغبة في التعمق أكثر في مجال التمثيل، وعندما عُرض الفيلم في مهرجان الخليج السينمائي، إلتقت بأحد المنتجين، الذي عرض عليها دوراً جيداً في مسلسل "سالفة عمران"، ولعبت فيه دور إبنة الممثلة الإماراتية ​هدى الخطيب​ والممثل القطري ​غازي حسين​، ومن إخراج مأمون البني، ومن هنا كانت البداية في عالم التمثيل.
ومن الأعمال التلفزيونية التي شاركت فيها هدى حمدان: "فرصة ثانية"، "منصور 2"، "وعد الغريب"، "لو إني أعرف خاتمتي"، "رعود المزن"، "الدمعة الحمراء"، "حالة خاصة"، "​خيانة وطن​"، "واحد مهم"، "ذباح غليص"، ممنوع الوقوف"، "شغف"، "أجندة"، "حضن الشوك"، "​أمي دلال والعيال​"، "بين الأمس واليوم"، "​سواها البخت​".

حقيقة زواجها من ثري إماراتي
نفت هدى حمدان ما تردد من أخبار في عام 2013، عن زواجها من ثري إماراتي، وقالت إنها تكتفي بالضحك عند قراءة هذه الأخبار، وإنها تركز فقط على النقد البناء، ولا تعطي مثل هذه الأخبار اهتماماً.
وقالت: "هذه مجرد شائعة قرأتها في مواقع الأخبار، بأنني متزوجة من رجل أعمال إماراتي وعندي "ولدان، وصراحة هذه كانت المرة الأولى التي أحاطت بي شائعة، وحين قرأتها إكتفيت بالضحك.
وأشارت هدى حمدان الى أنها يمكن أن تترك الأضواء والشهرة، إذا وجدت الرجل الذي يستحق أن تتخلى من أجله عن عملها.

تكريمها من قِبل الرئيس الفلسطيني
في عام 2019، كرّم الرئيس الفلسطيني ​محمود عباس​، هدى حمدان، بوسام الثقافة والفنون والابداع، الى جانب مجموعة من نجوم الإمارات والخليج، خلال زيارتهم الأراضي الفلسطينية، كأبطال المسلسل الإماراتي "خيانة وطن"، والذي عرض عام 2016.
ونوهت هدى حمدان بهذا التكريم، وقالت: "أفتخر بجنسيتي الأردنية وأصولي الفلسطينية، وشرف عظيم ان أُكرّم كفنانة أردنية على أرضي الفلسطينية عن دوري في مسلسل "خيانة وطن"، ومن فرحتي بهذه اللحظات فاضت مشاعري وبكيت، لم أحلم يوماً بأن أتكرم على أرض وطني الأصلي ومن سيادة الرئيس محمود عباس، فكانت من أصدق وأعظم اللحظات التي عشتها بحياتي".