زارت مغنية معروفة منزل قوادة أربعينية بغية الوصول الى صيغة للتحرك للحصول على الدعم المالي من طلاب المتعة ​الجنس​ية، وتحديداً من الاثرياء، وقد تبيّن وجود فنانة أخرى في نفس المنزل تعمل على حلحلة أمورها العالقة، وبعد ساعة إنضمت عارضة أزياء الى الاجتماع، وكان القرار تخفيض الاسعار على المستوى المحلي مقابل ممارسة الجنس، ريثما تنتهي أزمة فيروس كورونا.
القوادة أكدت أن حتى الاثرياء الذين يقصدونها، أموالهم محجوزة في المصارف، وهناك ضرورة للتخفيضات من أجل تخطي المرحلة التي وصفتها بالصعبة جداً، وقد عرضت حل الإستدانة بالفائدة في حال بقيت الأمور على حالها.