أطل الممثل ومقدم البرامج ​هشام حداد​ في مقابلة مع مقدمة البرامج والممثلة ​كارين سلامة​، وتحدث حداد عن الوضع الإقتصادي المتردي في لبنان، والذي نعاني منه جميعا منذ شهور، وعن رؤيته لما ستصل إليه الأمور.
حداد كشف أن لديه معلومات عن أن سعر صرف الدولار الأميركي الواحد سيصل إلى مئة ألف ليرة لبنانية.
لحداد نقول صحيح أن سعر صرف الدولار الأميركي يرتفع مقابل الليرة اللبنانية، ولكن كنا نفضّل أن تعطي اللبنانيين بصيص أمل بدلاً من أن تحبطهم أكثر، وطالما أنك تفهم في الإقتصاد والسياسة، حاسب السياسيين قبل أن تتردى الأوضاع الإقتصادية أكثر، إلا إذا كنت قد ظهرت في هذه المقابلة بهدف قيامك بسكوب إعلامي فقط.