نعت وزيرة الثقافة المصرية الدكتورة إيناس عبدالدايم، وجميع الهيئات والقطاعات وعدد من الفنانين والمسرحيين، المخرج والكاتب المسرحي والسيناريست ​محمود الطوخي​، الذي توفي مساء أمس الثلاثاء إثر تعرضه لأزمة صحية مفاجئة بعد معاناة طويلة مع مرض السرطان، عن عمر ناهز 75 عاما.
وكان نعي له من العديد ممن عاصروه وأبرزهم المخرج المصري ​خالد يوسف​ ونقابة السينمائيين ورئيس مهرجان شرم الشيخ الدولي للمسرح الشباي خالد الغرباوي والممثلة المصرية المعتزلة ​صفاء أبو السعود​، وغيرهم.
وكتب خالد يوسف :"رحل اليوم عن عالمنا إلى عالم آخر أكثر رحابة، ولا يوجد فيه غير ظلال المولى عز وجل الذي نطمع في كرمه، وأن تسع رحمته الراحلين، الكاتب محمود الطوخي، والممثل ‎إبراهيم نصر، بقدر ما أعطيا وقدّما من أدب وفن أسعدنا"
أما الغرباوي فنشر صورة للراحل ورثاء قائلاً :"استاذ محمود الطوخي كاتب وصديق عزيز تشرفت بالعمل معه وكنت بطل عرضه دنيا أراجوزات وكان بينا مشاريع كتير ، الله يرحمه ويصبرنا ويصبر أهله وأسرته .. البقاء لله".
أما صفاء أبو السعود فقالت :"إن السيناريست محمود الطوخي أثرى الحياة الفنية بالعديد من الأعمال المميزة والناجحة".
ومن مؤلفاته مسرحيات:"غيبوبة" لـ أحمد بدير، و"دستور يا أسيادنا"، و"أنا والبنت حبيبتي"، و"حظ نواعم"، و"بكرة"، ومن مؤلفاته في الدراما التلفزيونية:"حكايات زوج معاصر" لأشرف عبد الباقي، و"بنات X بنات"، و"رجل طموح" و"أيام الحب والشقاوة".