بعد تلقيه تهديدات بالقتل، عقب عرض الحلقة الـ 18 من مسلسل البرنس بسبب إلقائه ابنة شقيقه ​مريم رضوان​ البرنس في الشارع، تدخلت إبنته ​ملك زاهر​ للدفاع عن والدها، فنشرت فيديو مقطع جديد للطفلة ​فريدة حسام​ التي تجسد شخصية مريم، لتؤكد أنها بخير، ولا داعي لتهديد والدها لأنه ليس شريرا كما توحي شخصيته في المسلسل.
وكشفت حسام في الفيديو المذكور عن تفاعل ​أحمد زاهر​ معها بعد تصوير المشهد المؤثر لتركها في الشارع بلا رحمة، وعلقت عليه عبر حسابها على أحد مواقع التواصل الاجتماعي فكتبت :" ولله فتحي هو اللي شرير مش احمد زاهر البنت اهي كويسة و زي القمر بتقول انو صالحها بعد المشهد صلو عالنبي فقلبكوا بقى وأرفقته مع وسم أو هاشتاغ :فتحي شرير بس حمد زاهر طيب".
يشار إلى أن صورة فريدة حسام وهي تبكي بنهاية الحلقة ال 18 من مسلسل "البرنس" تصدرت قائمة الأكثر بحثاً عبر مواقع التواصل الاجتماعي مع تعليقات تشيد بأداء الطفلة، وحملات للبحث عنها، والانتقام من عمها أحمد زاهر وكتب أحدهم :"كله إلا مريم بنت رضوان البرنس يا جاحدين احنا ناخد بعضنا وندور على مريم ونقتل فتحى بالمرة"، وتعاطف حساب آخر قائلاً "يا من حفظ يونس ببطن الحوت احفظ مريم واجمع شملها بأبيها.
وكان أحمد زاهر فوجئ بعدد من التهديدات بالقتل، من بعض المتابعين عبر أحد مواقع التواصل الإجتماعي، بسبب أدائه لشخصية "فتحي"، في أحداث مسلسل "البرنس، والذي سعى لقتل شقيقه "رضوان البرنس" ورمي ابنته بلا رحمة، والذي يجسد شخصيته، الفنان المصري ​محمد رمضان​، وعائلته، بسبب خلاف على الميراث.
يُذكر أن المسلسل، الذي يعرض حالياً في رمضان، من بطولة محمد رمضان، أحمد زاهر، نور اللبنانية، روجينا، دنيا عبد العزيز، إدوارد، نجلاء بدر، من تأليف وإخراج محمد سامي.