ريشي ​راج كابور​، ممثل هندي عرف الشهرة بأعماله ال​بوليوود​ية، ولد في 4 أيلول/سبتمبر عام 1952.
بدأت شهرته عن عمر صغير، عندما شارك في فيلم والده الممثل الشهير راج كابور، Mera Naam Joker، عام 1970، الذي فاز من خلاله بجائزة الفيلم الوطني، كأفضل فنان طفل، لينطلق بعدها الى عالم الشهرة كممثل محترف.

طفولته
ولدريشي راج كابورفي ​بومباي​ ​الهند​ية، هو الإبن الثاني للمخرج الأسطوري والممثل راج كابور وكريشنا راج كابور، وكانت العائلة تضم العديد من الممثلين الناجحين، كإخوته راندير وراجيف كابور، جده بريثفيراج كابور وغيرهم.
درس في مدرسة كامبيون، مومباي، وفي كلية مايو، لكنه لم يدرس في الجامعة لانه قرر عدم إكمال تعليمه، من أجل دخول مجال التمثيل.

أعماله
كان أول دور بطولة له في فيلم Bobby الى جانب الممثلة ​ديمبل كاباديا​، وفاز بعد عرضه بجائزة افضل ممثل في Filmfare Award.
بين عامي 1973 و 2000 ، لعب ​ريشي كابور​ دور البطولة في 92 فيلماً، ومن بين أفلامه البارزة خلال هذه الفترة Khel Khel Mein (عام 1975)، Kabhi Kabhie (عام 1976)، Amar Akbar Anthony (عام 1977)، Karz (عام 1980)، وChandni (عام 1989).
كما لعب في كل هذه الافلام دور البطل الرومانسي، حتى أنه لقب بملك الرومانسية في ذلك الوقت.
مع بداية عام 2000 ، لعب ريشي كابور أدواراً صعبة في أفلام Love Aaj Kal 2009 و Agneepath و Mulk، فاز عن دوره في فيلم Do Dooni Chaar عام 2010، بجائزة أفضل ممثل، وعن دوره في Kapoor & Sons (عام 2016)، حصل على جائزة أفضل ممثل مساعد، كما تم تكريمه بجائزة الإنجاز مدى الحياة في Filmfare، في عام 2008. وكان ظهوره الأخير في فيلم The Body عام 2019.

حياته الخاصة
تزوّجريشي كابورفي عام 1980 من الممثلة ​نيتو سينغ​، التي عمل معها في العديد من الأفلام ، وأنجبا طفلين، إبنه الممثل ​رانبير كابور​، وابنته ريديما كابور ساهاني.
أصدر كتاباً عن سيرته الذاتية Khullam Khulla: Rishi Kapoor Uncensored، في 15 كانون الثاني/يناير عام 2017، وتعرض للعديد من الإنتقادات، بعد أن كشف أنه "هندوسي ويأكل لحوم البقر".

آراؤه السياسية
لطالما كان ريشي كابور يدلي بتعليقات إجتماعية سياسية مثيرة للجدل، ففي آذار/مارس عام 2016 إنتقد عائلة نهرو غاندي (عائلة سياسية مهمة في الهند)، بسبب تسمية الطرق والمباني والأصول الوطنية باسم السياسي غاندي ونهرو. وفي أيلول/سبتمبر عام 2017، إنتقد مرة أخرى عائلة غاندي وهاجم السياسي راهول غاندي، على طريقة الحكم.
وفي آذار/مارس عام 2020، أعرب عن غضبه وإنتقد القضاء الهندي، بسبب التأخير في إعدام الجناة الأربعةـ الذين أدينوا في قضية نيربهايا، الشابة التي تم إغتصابها جماعياً، بسبب ثغرات في القوانين، وقد أُعدم المدانون أخيراً في 20 آذار/مارس عام 2020، في سجن تيهار، بعد التأجيل ثلاث مرات.

إصابته ب​السرطان​ ووفاته
تم تشخيص ريشي كابور بإصابته ب​سرطان الدم​، في عام 2018، وذهب إلى مدينة نيويورك للعلاج، وبعد علاج ناجح لأكثر من عام، عاد إلى الهند في 26 أيلول/سبتمبر عام 2019.
في 29 نيسان/أبريل عام 2020، تم إدخال ريشي كابور إلى مستشفى مؤسسة سير إتش، بعد أن بدأ يعاني من صعوبة في التنفس، وتوفي في 30 نيسان/أبريل عام 2020، بسرطان الدم.
جاء وفاته بعد أقل من 24 ساعة من وفاة النجم الهندي ​عرفان خان​، بسبب مضاعفات من عدوى القولون.

ثروته الضخمة
في ذروة حياته المهنية، كان دخل ريشي كابور السنوي حوالى 20 كرور روبية هندية، أي ما يعادل 3.7 مليون دولار أميركي، وبصرف النظر عن أرباحه في مسيرة 50 عاماً، تُقدر ممتلكاته من بيوت وسيارات فاخرة وحدها، بحوالى 9.7 مليون دولار أميركي.