في خطوة مميزة، حقق الممثل والمصارع العالمي ​جون سينا​ أمنية صبي مصاب بمرض ​السرطان​ كان يتمنى لقاؤه، اذ ان فيروس كورونا لم يمعنه من ذلك، فالتقاه والتقط معه صورة تذكارية تداولها عدد كبير من الصحافة العالمية.
الجدير ذكره ان جون سينا كان قد انضم مؤخرا إلى فريق عمل الجزء التاسع من فيلم Fast & Furious الأمر الذي أسعد الجمهور بشكل كبير.
وقال جون سينا لصحيفة عالمية بأنه سعيد لانضامامه لهذا العمل، معربا عن حبه لعالم السيارات وهذا ما يطغى على اجواء الفيلم.