"بنتي نورا بقت ابنى نور، وأنا مستغربتش أبدا أنها تتحول جنسيا لأنها من ساعة ما اتولدت وأنا كنت شايف إن جسمها ولد وكنت علطول بشك في الحكاية دي"، هذا ما قاله الممثل المصري ​هشام سليم​ عن تفاصيل إجراء إبنته نورا عملية تحول جنسي.
وأضاف :"في يوم من الأيام قالت لي أنا عايشة في جسم غير جسمي وكان وقتها عمرها 18 سنة ودلوقتي 26 سنة"، مشيراً إلى أن قرارها هذا يعد جرأة كبيرة وشجاعة منها في مجتمعنا خصوصاً أننا نعيش في مجتمع يرفض مثل هذه العادات.
وتابع سليم خلال حلوله ضيفاً على برنامج "شيخ الحارة والجريئة" الذي تقدمه الإعلامية إيناس الدغيدي عبر شاشة "القاهرة والناس":"عايز أقول الله يكون في عون الابن اللي كده أو البنت، ويكون في عون أهلها، وأنا كأب مهما حولت مش هقدر أفكر زي ما ابني بيفكر دلوقتي".
وأكد أن جميع أسرته تعامل ابنته التي كان إسمها نورا، الآن على أنها ذكر ويشجعونه على استكمال حياته بعد أن أصبح إسمه نور".