توفي المغني الجزائري المعروف عالميا ​إيدير​ مساء السبت بمستشفى "بيشا" في العاصمة الفرنسية باريس عن عمر الـ70 عاما إثر صراع طويل مع المرض، كما أعلنت عائلته على صفحتها الخاصة على أحد مواقع التواصل الإجتماعي.
إيدير، أبرز الموسيقيين الأمازيغ، و سرعان ما اكتسب شهرة واسعة خارج حدود الجزائر، بعدما دمج بين الإيقاعات المحلية والغربية التي فتحت له أبواب العالمية.
وبلغ إيدير، واسمه الحقيقي ​حميد شريت​، الشهرة العالمية في عالم 1976 بأغنيته "فافا إينوفا" التي ذيعت في 77 بلدا وترجمت إلى 15 لغة، وهي تتناول الحياة والمعاناة اليومية لسكان منطقة القبائل في شمال وسط الجزائر.
وعمدت الفنانة السورية ​نسرين طافش​ إلى نعيه عبر صفحتها الخاصة قائلةً:"إيدير.. أسطورة جزائرية لن تتكرر .. السلام لروحك.. الله يصبر ذويه و محبيه".