قدم الفنان اللبناني ​عاصي الحلاني​ إبتهالاً جديداً عُرض لأول مرة وذلك خلال حلوله ضيفاً على الحلقة الأولى من برنامج يوميات الذي يعده ويقدمه ال​إعلام​ي الدكتور ​جمال فياض​ طيلة أيام شهر رمضان ويعرض مباشرة من بيروت عند الساعة العاشرة مساءً، عبر شاشة قناة "اليوم"، إحدى قنوات باقة ألفا التلفزيونية من مجموعة "OSN".
وقد أطلّ عاصي من منزله، عبر تطبيق خاص بالصورة والصوت وقدم فيّاض لبثّ هذا الإبتهال بحكاية تعاون الشيخ السيد النقشبندي والموسيقار بليغ حمدي، وكيف كان هذا التعاون بتمنٍّ من الرئيس المصري أنور السادات.
وقد أعرب عاصي في الحوار عن استعداده للمشاركة بعمل درامي جديد بعد تجربته في مسلسل "العرّاب"، كما تحدّث عن أمنيته بالعمل تحت إدارة المخرج الراحل حسين كمال، لكن المخرج رحل قبل تنفيذ المشروع الذي كان معروضاً عليه.
ويحرص فياض على نشر التوعية في برنامجه حول فيروس كورونا واستضاف لهذه الغاية رئيس قسم العناية المركّزة في مستشفى باريس الجامعي البروفسور حسان الحسيني، الذي أطل مباشرة من المستشفى حيث يقيم منذ بدأ ڤيروس "كورونا" بالظهور في فرنسا.
وعرض الطبيب الشهير لتداعيات هذا الوباء، وكيف بدأ بالإنتشار، ثم بالإنحسار جزئياً في اليومين الأخيرين.
وأوضح الحسيني للمشاهدين مدى صحة الأخبار المتداولة حول أن من أخذ لقاح السلّ في طفولته يصبح لديه مناعة، وهل توصّل الطب الى علاج للڤيروس، فقال إن كل هذا مجرّد شائعات، وسخر من أنه حتى في باريس "كل الناس صارت خبيرة ڤيروسات"، وأنه يسمع الناس تتحدّث وكأنهم خبراء. وعن توقعاته، قال إنه رغم تراجع عدد المصابين اليومي، يرى د. الحسيني أن المسألة ستطول، ولن تنتهي بسهولة.
برنامج "يوميات" يقدمه الزميل جمال فياض على قناة "ألفا-اليوم" كل مساء طيلة شهر رمضان المبارك، في الساعة العاشرة والنصف، وهو من إخراج جورج حداد وإشراف المخرج نيكولا صبّاغة.