أوراز كايجيلر أوغلو​، المعروف عربياً بـ"غديز"، ممثل تركي حقّق شهرة كبيرة على مدرا السنوات الماضية، إلا أنه عرف الشهرة الواسعة في الشرق الأوسط، بعد ظهوره الى جانب بطلي المسلسل الشهير "إبنة السفير"، إنجين أكيوريك ونسليهان أتاغول.

بداياته
ولد أوراز كايجيلر أوغلو في إسطنبول يوم 30 حزيران/يونيو عام 1987، طوله 184 سنتميتراً، أما وزنه 76 كيلوغراما.
بدأ التمثيل عن عمر صغير، وشارك في العديد من الاعمال المسرحية، وبعد تخرجه من الجامعة في كلية الإعلام، بدأ يبحث عن فرصة لدخول عالم التمثيل، خصوصاً أن هذا الأمر كان حلمه، وكان البعض يقول له إن تحقيقه صعب إذ كان صاحب وزن زائد.
بدايته كانت في مسلسل "القذرة السبعة"، وقد شارك في سبعين حلقة من العمل، وتعلم كثيراً من تلك التجربة، وكانت أول تجربة ناجحة له.
بعدها حصل على دور في مسلسل "حريم السطان"، ثم قدّم في مسلسل عن قصة قديمة دور عمر، وبعدها إنتقل الى عالم تقديم البرامج، وقدّم برنامج سباق المعلومات.

شعبية وشهرة في تركيا
حصل أوراز كايجيلر أوغلو على شعبية أكثر وشهرة أوسع في تركيا، بعد مشاركته في مسلسل "الأب هو الحياة "، ثم مسلسل "لسنا أبرياء"، وهو مسلسل جريمة وبوليسي ورومانسي مثير، أما ذروة نجاحاته تجسدت في مسلسل "إبنة السفير" بدور ​غيديز​، وهنا تعدت شهرته تركيا لتصل الى الشرق الأوسط، وعلى الرغم من أن دوره ليس دور البطولة الأساسي، إلا أن المشاهدين كانوا ينتظرون مشاهده بفارغ الصبر، وما يثبت ذلك أنه حين تم توقيف عرض المسلسل بسبب إنتشار فيروس كورونا وتوقف طاقم العمل عن التصوير، بدأ محبو أوراز كايجيلر أوغلو بالإعتراض، اذ لن يتمكنوا من مشاهدته.

حياته العاطفية
في عام 2014 تزوّج أوراز كايجيلر أوغلو من الممثلة ميليس إشتين Melis İşiten، بعد أن تعرف عليها خلال تصوير مسلسل "الرجال السبع الجميلون"، بعد قصة حب طويلة، وأنجبا إبنة وحيدة أسمياها "آدا"، في عام 2016.

طلاقه
في عام 2019 أعلنت ميليس إشتين بشكل مفاجئ، طلاقها منأوراز كايجيلر أوغلو، بعد زواج إستمر 5 سنوات، أما هو فأرسل لها رسالة حب مبرراً لمحبيهما أنهما قررا الإحتفاظ بعلاقة الحب والإحترام التي جمعتهما، لتكبر إبنتهما في منزلين منفصلين سعيدين، وقال إن زوجته صاحبة قلب جميلن وسيكون دائماً الى جانبها.
زاد متابعوه على مواقع التواصل الإجتماعي مليون متابع بعد مشاركته في "إبنة السفير"، على الرغم من أن أوراز كايجيلر أوغلو كان يمتلك قاعدة جماهيرية في تركيا، إلا أنها إرتفعت بشكل مفاجئ بعد مشاركته في مسلسل "إبنة السفير"، فقبل العمل كان يمتلك حوالى 800 ألف متابع على أحد مواقع التواصل الإجتماعي، وبعد بداية عرض العمل زادوا حوالى 200 ألف في أقل من شهر، أما اليوم فيتابعه حوالى مليون و800 ألف متابع، وإرتفاع هذا العدد كان نتيجة تعرف الجمهور العربي عليه.
وفي إستفتاء أُقيم على صفحة المسلسل الرسمية، حول من يود الجمهور أن تجتمع به البطلة، فحصل أوراز كايجيلر أوغلو على نسبة 64%، بينما حصل سنجار، الذي يجسد دوره الممثل التركي إنجين أكيوريك 36% فقط.

​​​​​​​كان سميناً قبل أن يخسر الكثير من وزنه
عانى أوراز كايجيلر أوغلو من زيادة الوزن، منذ أن كان طفلاً ورفض الخضوع لأية عملية جراحية، وبعدها زار أخصائية تغذية وبعد عامين من التعب بين النظام الغذائي الصعب والتمارين الرياضية، إستطاع أن يخسر 64 كيلوغراماً، بحيث كان وزنه 140 كيلوغراماً، وأصبح اليوم وزنه 76 كيلوغراماً.
تغييرات قد تطرأ على مسلسل "إبنة السفير"، بسبب شعبية أوراز كايجيلر أوغلو، التي حصدها في مسلسل "إبنة السفير"، خصوصاً أنه يجسد دور الصديق الوفي والحنون، أثّرت على القصة الأساسية، وهي علاقة الحب بين ناره وسنجار، ويرجح البعض أن كتّاب العمل سيتجهون إلى تغيير شخصية غيديز في الموسم المقبل ليصبح شريراً، لكي تبقى البطولة في نظر المشاهدين لإنجين أكيوريك.