كشفت معلومات عن توقيف مدير مقهى معروف في قضية ممنوعات تورط فيها بعد أن طلب منه تاجر معروف مساعدته في نقل بضاعة معينة من منطقة إلى أخرى، لكن رجال الامن كانوا يرصدون تحركات الرجل الذي سقط في قبضتهم في العملية الاولى له، طمعاً بمبلغ 2000 دولار يومياً الذي وعده به تاجر ​المخدرات​ المطلوب للقضاء بسبب عشرات مذكرات التوقيف والأحكام الغيابية الصادرة بحقه.
وتقول المعلومات إن الديون السابقة المستحقة على مدير المقهى دفعته إلى هذه المجازفة التي ربما كانت ستضعه في خانة المروجين للممنوعات، مع العلم أنه لا يتعاطى المخدرات، وهذه المرة الأولى التي يقدم فيها على هذا الفعل الذي كلفه حريته.