بعد انقطاع المصافحة بسبب تفشي وباء "كوفيد-19" وبعض السلوكيات الاجتماعية، بات من الصعب تجاوز هذه المرحلة وعودة المياه الى مجاريها كالسابق وأن هناك العديد من السلوكيات ستتغيّر. إذ يعتقد مدير المعهد الوطني للحساسية والأمراض المعدية، ​أنطوني فاوتشي​ أن من بين هذه السلوكيات المصافحة بالأيدي.
وقال فاوتشي "لا أعتقد أننا يجب أن نتصافح من جديد" وذلك في تصريح لصحيفة وول ستريت جورنال، يوم الثلاثاء الماضي، معتبراً أنه عندما ينتهي الحجر المنزلي والتعبئة العامة، يجب أن تتغير بعض السلوكيات.
وشدد فاوتشي على ذلك بالقول "لا أعتقد على الإطلاق أننا يجب أن نتصافح بالأيدي ثانية، وللحقيقة، فهذا لن يكون جيدا للوقاية من فيروس كورونا المستجد فحسب، بل سيساهم أيضا للوقاية من الإنفلونزا".