انتقد الشاعر المصري ​أمير طعيمة​ أحد المشاهد الجريئة التي ظهرت بالجزء الرابع من مسلسل la casa de papel وقال: " مشهد القبلة اللي بين برلين و باليرمو - الاتنين رجالة للي ما شافش المسلسل - في الجزء الرابع من (la casa de papel) مشهد مقزز و مقرف و كرهني في المسلسل كله رغم جودته. أنصار ان دي حاجة موجودة في الواقع، هقولهم ان الخرة موجود في الواقع بس مش لازم نشوفه علي الشاشة بتفاصيله".
وقد تعرض طعيمة لهجوم كبير عبر مواقع التواصل الاجتماعي معتبرين أنه إنسان منغلق ولا يتقبل الآخر وفي الوقت نفسه تعرض لسخرية "وكأن صناع العمل سيهتمون لرأيه".