وقع ​تاجر ممنوعات​ في فخ أمني كبير قبل فترة، وكان على علاقة طيبة مع فنانة كانت تجني من خلاله المال الوفير، خصوصاً بعد ان حولت منزلها الى مستودع لبعض انواع المخدرات التي يبيعها إلى المدمنين، وبعضهم من الاثرياء، وبعد أن أصبح التاجر في السجن بات بحاجة إلى المال، فأرسل رجاله للسؤال عن الفنانة التي تبين انها أصبحت خارج لبنان، بمعنى انها اختفت فجأة، وليس من المعروف اذا كانت قد باعت (البضاعة) أو أنها مازالت موجودة لديها، وهذا ما أغضب السجين وطلب من رجاله البحث عنها حتى يستعيد منها الممنوعات.