بعد تعرضها للكثير من الإنتقادات والإساءة إليها، عبر مواقع التواصل الإجتماعي، بعد تصريحها الأخير في ما يتعلق بالوافدين المتواجدين على أرض الكويت، وطردهم من أراضيها، قررت الممثلة الكويتية ​حياة الفهد​ اللجوء الى القضاء، ضد كل من أساء إليها.
وأعلن المحامي الكويتي مجبل الشريكة، عبر صفحته الخاصة على أحد مواقع التواصل الإجتماعي، أنه تم رصد جميع المنشورات المسيئة والمقاطع الصوتية التي أساءت للفهد، متوعداً من يعيد نشر مداخلتها التلفزيونية بالمقاضاة.
وكتب: "تم رصد جميع التغريدات المسيئة لموكلتي الفنانة القديرة حياة الفهد وكل من نشر مقاطع صوتية لها وجار اتخاذ الإجراءات القانونية وإذ أحذر بعدم نشر أي تسجيل صوتي لها دون إذنها".