تبرّعت النجمة ​سيلينا غوميز​ بدولار واحد لصندوق مكافحة ​فيروس كورونا​، على أي طلب شراء من متجرها الخاص، وقد أعلنت ذلك عبر صفحتها الخاصة على أحد مواقع التواصل الإجتماعي.
وكانت غوميز قد أعلنت أيضاً تبرعها لأحد المراكز الطبية في مدينة لوس أنجلوس الأميركية، من أجل التصدي لفيروس كورونا، بعد أن سجّلت الولايات المتحدة الأميركية، أعلى حصيلة من المصابين.
يُذكر أن سيلينا كشفت إصابتها مؤخراً بمرض نفسي، وهو "الإضطراب ثنائي القطب"، وقالت إنه ورغم الصدمة الكبيرة التي إنتابتها فور معرفة المرض، الذي تم تشخيصه من قِبل الأطباء، إلا أنها حالياً تتعايش معه وتتلقى العلاج، لتخرج من أزمتها.